ثقافةتكنولوجية

كيف تنمي مهارات طفلك

يُعد وجود الأطفال في كل بيت نعمة من نعم الله التي لا حصر لمميزاتها و آثارها الإيجابية في حياة الأب و الأم. لذلك لابد من الإعتناء بأولادنا في مراحل أعمارهم المختلفة كثيراً و على أفضل طرق الرعاية والإهتمام

من الواجب مساعدة الأطفال على التواصل مع الآخرين بروح إيجابية ورفع قدرتهم على التفاعل بشكل إيجابي لحمايتهم من الاضطرابات النفسية والعنف والانحراف والوحدة وغيرها.

الحديث مع الطفل:

يعتبر الحديث مع الطفل و التواصل معه من أهم الطرق التي تساعد على تنمية قدراته من خلال تشجعه للكلام و الإستماع جيداُ و تعليمه التحدث بحرية و بطريقه مهذبه. أيضاً تعليمه المشاركة في اللعب مع أطفال آخرين أو الإشتراك في نشاطات جماعية مثل لعب كرة القدم ليعرف قيمة و أهمية المشاركة. كما يمكنك تعليم طفلك طلب الأشياء بطريقة مهذبة و شكر الآخرين عليها و التصرف مع الآخرين بشكل أقل توتراً.

تكوين العلاقات والصداقات

تقول أم كريم م. (أم لطفلين) إنها كانت تعاني من هدوء ابنها الثاني (6 سنوات)، الذي لا يتفاعل مع الآخرين، ولا يستطيع أن يبني صداقات مع الأطفال، فهو يفتقد للأصدقاء، حتى أنه غير قادر على إيجاد لغة مشتركة مع شقيقه الأكبر، ودائما يعزل نفسه في الغرفة، وعندما بدأ التعليم عن بعد بسبب جائحة كورونا شعرت بالقلق أكثر جراء ذلك، وازداد خوفها عليه لأنه شعر بالسعادة لابتعاده عن الأولاد والمدرسة وكثرة الناس.

التعاون

تؤكد فغالي على ضرورة التعاون، لأنه يعني العمل معا لتحقيق هدف مشترك، فالأطفال الذين يتعاونون أكثر لطفا مع الآخرين وأيضا أكثر مشاركة ومساعدة، ووجود مستوى عال من مهارات التعاون أمر ضروري للبقاء في المجتمع.

تحدي ذاكرة الطفل

اطلب من طفلك بعد قراءة القصة أو الكتاب أو مشاهدة فيلم الكارتون أن يكرر ما فهمه أمامك مرة أخرى بكلماته الخاصة، واكتشف ما إذا كان بإمكانه إعادة إنشائها أم لا، لبناء ذاكرته اللفظية والبصرية

استخدم الأرقام

ابنِ لطفلك المفاهيم الرياضية في محادثاتك، على سبيل المثال: قل له :«العشاء سيكون جاهزًا في أقل من 5 دقائق / هل تريد كعكة كاملة أم نصف كعكة؟ / الآن لديك 5 تفاحات» فهذا النشاط الحسابي يحمل طفلك إلى منطقة قياس الأشياء بالعقل، وهي مطلوبة لرفع درجة ذكائه

دع طفلك يحل المشاكل بنفسه

جميعنا يريد تسهيل الحياة على أطفاله، ليحقق لهم مساحات أكبر من المتعة، ولكن دعه يتحرك، اطلب منه أن يستعيد الكرة التي ابتعدت عن المكان على طريقته الخاصة، امنحه صوتًا في اتخاذ الخيارات، امنحه الفرصة في الاشتباك مع الحياة.

لا تقرأ لطفلك.. اقرأ معه

لا تدعهم فقط ينظرون إلى الصور في الكتاب، ولكن تتبع الكلمات بيدك وأشر إله ما تدل عليه في الصور، وجِّه انتباههم إلى الكلمات واقرأ معهم لا تقرأ لهم فقط

مكعبات تعليمية:

من أفضل الألعاب التي ستساعدكِ على تنمية قدرات ومهارات طفلك، هي المكعبات التعليمية التي يفضلها الأطفال من جميع الأعمار، حيث تمنح المكعبات التعليمية الأطفال تخيل بأنهم ينشؤون أشياء من العدم ويشعرون بالإنجاز بعد تكوين شكل من خلالها.

اللعب:

ينجذب الطفل في كثير من الأحيان إلى اللعب لذلك يمكن عمل لعبة تعلمه بعض القدرات، مثل: لعبة البازل Puzzle و هي عبارة عن لوحة كبيرة بها فراغات و كل فراغ به شكل البازل المرسوم و المُطابق للرسم الموجود على القطع. و يجب وضع كل قطعة من البازل في مكانها المناسب. و هذه اللعبة تنمي القدرات البصرية و الإدراكية للطفل و تساعده على زيادة قدرته على التركيز

الرياضة:

من المُتعارف عليه و المُؤكد أن العقل السليم في الجسم السليم لذلك لابد من تعويد الأطفال على ممارسة رياضة واحدة على الأقل يومياً. فالرياضة تعمل على تنشيط الدورة الدموية و بالتالي وصول الدم و الأوكسجين و الغذاء الكافي للمخ مما يؤدي إلى نمو صحيح بشكل مُتعافي. أيضاً تساعد الرياضة على تقوية جسم الطفل. كما أن التعود على ممارسة الرياضة يفرض على الطفل الإلتزام بالعادات الصحية السليمة فكلما صح البدن صح العقل

السابق
كيفية إبعاد الحيونات عن حديقة الخضروات خاصتك
التالي
كيف أعتني ببشرتي الحساسة