ثقافةتكنولوجية

علاج الحروق باستخدام الصبار

الحروق نوع شائع من الإصابات ويمكن لها أن تحدث بدرجات خطورة مختلفة. تحدث الحروق بسبب الكهرباء والحرارة والضوء والشمس والإشعاع والاحتكاك. يُستخدم صبار الصبر الحقيقي (أو الألوة فيرا) منذ قديم الأزل في علاج أمراض الجلد وتقليل الالتهابات. يُستخدم الصبار وينصح به من قِبل الأطباء لعلاج الحروق البسيطة وحروق الدرجة الأولى كما يمكن استخدامه في بعض حالات حروق الدرجة الثانية. إذا أصابك حرق اتبع الخطوات التالية من أجل تقييم مدى خطورة الجرح وعلاجه بالصبار

حينما تجد نفسك قد تعرضت للحرق ينبغي أولًا أن تبتعد عن مصدر الحرق. إذا كنت قد تعرضت للحرق بواسطة وصلة كهربائية، أغلِق الجهاز ثم أبعد بشرتك عنه. إذا كان حرقك بسبب المواد الكيميائية، ابتعد فورًا عن المادة. إذا كان لديك حرق من الشمس، اذهب بعيدًا عن الشمس في أسرع وقت

إذا غرقت ملابسك بالمواد الكيميائية أو احترقت انزعها بحرص شديد دون إيلام نفسك. لا تنزع الملابس عن الجلد إذا كانت ملتصقة بالحرق؛ اطلب الإسعاف أو الجأ للعناية الطبية في الحال

تنقسم الحروق إلى ثلاث درجات. قبل البدء في علاج الحرق يجب أن تعرف الفرق بين درجات الحروق. هناك حرق الدرجة الأولى الذي تتأثر فيه الطبقة السطحية فقط من الجلد ويكتسب الجلد فيه اللون الأحمر وغالبًا ما يكون الحرق مؤلمًا ويصبح جافًا الملمس

في حين يمتد حرق الدرجة الثانية أعمق إلى الطبقة الداخلية من الجلد وقد يظهر الجلد وكأنه مبللًا وحائل اللون وعادة ما تنتشر الفقاقيع الممتلئة بالسوائل ويكون مؤلمًا

أما حرق الدرجة الثالثة فيصيب كل طبقات الجلد وأحيانًا ما يصل إلى النسيج المحيط. يبدو الحرق جافًا أو مجعدًا ويظهر مكان الحرق باللون الأسود أو الأبيض أو البني أو الأصفر. تسبب حروق الدرجة الثالثة التورم، وهي حروق بالغة الخطورة رغم أنها تعد أقل إيلامًا من الحروق الطفيفة وذلك نتيجة لتلف النهايات العصبية

إذا كنت غير واثقًا إذا كان الحرق درجة أولى أو حرق درجة ثانية فالجأ إلى الطبيب. إذا كنت تعتقد أن الحرق أي شيء غير حرق الدرجة الأولى توجّه إلى الطبيب، فحروق الدرجة الثانية والثالثة يمكن أن تشكل خطرًا على الحياة ما لم تتم معالجتها بشكل صحيح واصل الأمر فقط إذا كان الحرق حرق درجة أولى أو حرق درجة ثانية سطحي. الحروق الأخرى لا ينبغي علاجها بهذه الطريقة إلا بموافقة الطبيب

السابق
كيفية النوم في حالة الام المعدة
التالي
ما هي سدرة المنتهى ومن يعيش بها حقا؟ إجابة ستذهلك تماما